مقالات

خصائص أولياء الله

قال تعالى : {أَلَا إِنَّ أَوْلِيَاءَ اللَّهِ لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ (62) الَّذِينَ آمَنُوا وَكَانُوا يَتَّقُونَ} [يونس : 62، 63] .

– تبين هذه الآيات خصائص أولياء الله تعالى ، وشعارهم هو : {إِنَّا نَخَافُ مِنْ رَبِّنَا يَوْمًا عَبُوسًا قَمْطَرِيرًا } [الإنسان : 10] ، ونتيجة هذه الخوف التقوى ، وثمرة التقوى : {لَا يَحْزُنُهُمُ الْفَزَعُ الْأَكْبَرُ وَتَتَلَقَّاهُمُ الْمَلَائِكَةُ هَذَا يَوْمُكُمُ الَّذِي كُنْتُمْ تُوعَدُونَ } [الأنبياء : 103] ، هذا هو خوف أولياء الله في الدنيا ، وأما في الآخرة {} ؛ لأنه من كان يخاف الله فإنه لا يخاف من غيره .

– قال النبي الأكرم (صلى الله عليه وآله) : (إن أولياء الله سكتوا فكان سكوتهم ذكراً ، ونظروا فكان نظرهم عبرة ، ونطقوا فكان نطقهم حكمة ، ومشوا فكان مشيهم بين الناس بركة …) (1) .

– وقال الإمام علي (عليه السلام) : (إن الله أخفى وليه في عباده فلا تستصغرن عبداً من عبيد الله فربما يكون وليه وأنت لا تعلم (2) .

ومن كان ولياً لله فإن الله يكون وليه ، {اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُوا} [البقرة : 257] ، {وَاللَّهُ وَلِيُّ الْمُؤْمِنِينَ} [آل عمران : 68]  ، {وَاللَّهُ وَلِيُّ الْمُتَّقِينَ} [الجاثية : 19] .

________________

  1. الكافي : ج2 ص 237 ح 25 .
  2. تفسير نور الثقلين ، ج2 ، ص 309 .
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى