مقالات

ماهي السماوات ؟

قلنا ان السماء هي الفضاء ، ليس فارغاً من شيء ، بل فيه اجرام ومجرات وطبقات من غازات . ولفظة السماوات وردت في القران لتدل على احد المعاني التالية :

1- السماوات الاثيرية : وهي سماوات بعيدة جدا عن مجموعتنا الشمسية ، وكل واحدة منها عبارة عن مجموعة شمسية كبيرة جدا كالمجرات . وهذه السماوات لا يأتي ذكرها في القران مقروناً بالارض . وهي موطن الملائكة ، وفيها الجنة والنار والعرش .

2- السماوات الغازية : ويقصد بها الطبقات الغازية المحيطة بالارض والتي تؤلف جو الارض (راجع موضوعنا : طبقات الجو ، ص 124) . وذلك ان الارض كانت كتلة ملتهبة ثم تبردت ، وكُسيت بهذه الطبقات الغازية ابان تبردها . وهذه السماوات الغازية اربع طبقات منفصلة عن بعضها ، ولكل واحدة منها خصائص متميزة . فأول طبقة تلامس الارض (الطبقة السفلية) فيها سحاب رقيق . والطبقة الثانية مليئة بغاز (الاوزون) وتبعد عنا مسافة 25 ميلاً . ثم تليها طبقات من الغازات الاخرى مثل ثنائي اكسيد الكبريت ، والهدروجين والهليوم وغير ذلك . وكل هذه الغازات سامة ، ولكن الله يضعها في طبقات لتقوم بدور مفيد لحياة الانسان . فمنها ما يمتص الاشعة الكونية الاتية من الشمس والنجوم، ومنها ما يمتص الاشعة فوق البنفسجية ، ولا يسمح منها بالوصول الى الارض الا بالقدر المفيد لحياة الانسان ، وهذه العناية الالهية فوق التصور العقل البشري.

ونجد في القران ذكر هذه السماوات عند الحديث عن خلق الارض ، فيقول سبحانه : {ثُمَّ اسْ1تَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ ائْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ} [فصلت : 11] . فعبّر عن الغازات بالفظ الدخان . وقد كانت الغازات ف بداية امرها ممزوجة ببعضها وتحيط بكل الارض ، فهي سامة جدا . ثم امرها سبحانه فتوزعت في طبقات اربع ، لا يبغي بعضها على بعض.

3- السماوات المادية : نقصد بها الكواكب والنجوم ، ومنها الكواكب السيارة ، وهي التي نراها في السماء تغير مكانها مع الزمن ، لانها تدور حول الشمس ، مثل الزهرة والارض والمريخ فسمّت السيّارة . والفرق بين النجوم والكواكب ، ان النجوم تكون ملتهبة من ذاتها كالشمس ، بينما الكواكب فتستمد نورها من غيرها كالكواكب السيارة .

هذه الكواكب السيارة اكتشفت منها في القديم ستة هي : عطارد والزهرة والارض – المريخ – المشتري- زحل ، وهي ترى بالعين المجردة في الليل . واكتشف منها ثلاثة في العصر الحديث هي : اورانوس – نبتون – بلوتو . فيكون عددها الكلي تسعة كواكب . وكان هنالك كوكب اخر اسمه ( النجيمات ) تمزق الى قطع كما سترى ، وصار نجيمات تدور حول المريخ والمشتري .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى