أخلاق ودعاء

مواعظ قمر بني هاشم (عليه السلام)

ان الدارس للتراث الاسلامي وذخائر الائمة (عليهم السلام) لا يستطيع وهو يقلب الصفحات ويغوص بين السطور والكلمات الا ان يعترف بعظمة هذا التراث وعبقرية العقول التي انتجته ، وهي بلا شك قبسات ربانية وروحية نابعة من بيت الامامة والنبوة ، ومن تلك الاشراقات مواعظ  المولى ابي الفضل العباس بن علي (عليهما السلام) .

اشتملت مواعظ ابي الفضل العباس على اكثر من قضية اسلامية هدفها التواصل والتكامل في بناء مجتمع قائم على المحبة والتعاون، فضلا عن مبادئ تتصل بالقيم الانسانية في العقيدة وفي الحياة الاخلاقية ، ومن هنا لا بد من وقفة متأنية في قراءة تلك المواعظ واخذ العبرة منها في حياتنا والسير على منوالها.

أن مواعظ ابي الفضل (عليه السلام) لم تكن جديده عليه ، فهو أبن ذلك الرجل العالم الذي قال فيه النبي الاكرم محمد (صلى الله عليه واله):” أنا مدينة العلم وعلي بابها، فمن أراد المدينة فليأتها من بابها[1]، ولقد كان (عليه السلام) شبل أسد الله الغالب ، وأخو الحسنين سيدا شباب أهل الجنة ، فيكون علمه من علمهم ، وخُلقه من خُلقهم ، وللعباس حكم ومواعظ كثيرة نذكر منها :

ـ إذا تم العقل نقص الكلام .

ـ من صارع الحق صرعه .

ـ إياك وصحبة الفاسد .

ـ التواضع منتهى الأخلاق .

ـ الخلاف يهدم الرأي .

ـ من حذرك كمن بشرك .

ـ من أطاع هواه أعطى عدوه مناه .

ـ من جمع لك وده ورأيه فأجمع له طاعتك . 

 9 ـ ليس من الأدب أظهار الفرح عند المحزون .

10 ـ من وعظ أخاه سراً فقد زانه ، ومن وعظه علانيةً فقد شانه .

11 ـ لا تجعل لسانك يلهج بكلام السوء .

12 ـ الدّين ذلة في النهار وهم بالليل .

13 ـ سل عن أصل المرأة قبل الاقتران بها .

14 ـ صلوا أرحامكم ففيه رضاً للرب .

15 ـ الدنيا دار ممر لا دار مقر .

16ـ البخل جامع لمآوي العيوب .

17 ـ ما أعال من أقتصد .

18 ـ من عظم صغائر الأمور أبتلاه الله بكبارها .

19 ـ الصدقة دواء منجح .

20 ـ أفضل الزهد أخفاء الزهد .

21 ـ ما أفضل من أصلاح ذات البين .

22 ـ إياك والكذب فأنه يمحق البركة .

23 ـ لا تكن ناقلاً لكلام السوء .

24 ـ إياك ومجالسة الجاهل فأنه لا يعرف إلا نفسه .

25 ـ صديق كل أمرئ عقله وعدوه جهله [2].

يتبين ان مواعظ ابي الفضل العباس تعد من اهم موارد الفكر الاسلامي الرصين، وذلك لأهميتها من جانب الكثرة والغزارة والجودة والاجادة، فكلامه ومواعظه من الامور المهمة التي يحتاج لها المؤمن للتمثل بها والاعتماد عليها في حياته .

جعفر رمضان


 [1] أبو محمد عبد الرحمن بن أبي حاتم الحنظلي الرازي ، الجرح والتعديل ،(حيدر آباد : دار المعارف العثمانية ،1952م) ، ج 6، ص 99؛

[2]  للـمزيد عـن مـواعـظ الـعباس (عليه السلام) نظر: سعيد رشيد زمـيزم ، الـعباس بن عـلي جهاد وتضحية ،(بيروت: مؤسسة البلاغ للطباعة ،2002)، ص 35 ـ 37 .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق