مقالات

شيعة نيجيريا تدعو هل من ناصر ينصرنا!!!

تضافرت الأخبار هذه الأيام حول تدهور صحة قائد الحركة الإسلامية في نيجيريا الشيخ إبراهيم الزكزكي (حفظه الله) حيث طالب ابنُه الوحيد الذي تبقّى من بين سبعة أولاد ذكور كلّ إنسان غيور يعتني بالحريّة الإنسانيّة أو الدينيّة بنصرة والده أو إيصال صوته إلى كلّ من يمكنه نصرته.

وحسب تشخيص الأطبّاء المتخصّصين تكاثرت الجراثيم السامّة في بدن سماحة الشيخ التي سبّبها الرصاص الحيّ المسموم الذي أطلقه على جسده جيش البلد.

قد حرّكت هذه الأخبار مشاعير المؤمنين الغيورين على قائدهم ومرشدهم فخرجوا على شوارع عاصمة البلد (كعادتهم) في مسيرة سلميّة مندّدين شعارا يتضمّن مطالبة إطلاق سراح الشيخ وزوجته التي ما زالت معتقلة معه في سجن الظلم مع جروح أضعفت قوتها ومنعتها حتى عن الصلاة قياماً.

وقد أطلقت الشرطة الرصاص الحيّ على الإخوة في مسيرتهم السلميّة التي أوصلوها إلى مجمّع الجمعيّة الوطنيّة اليوم الثلاثاء 9/8/2019 بعد وصولهم إلى المجمع لرفع شكواهم حول صحّة سماحة الشيخ وعائلته الكريمة.

هذه بعض صور لجريمة الجيش اليوم على المؤمنين المواطنين

أبو محمد

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق